” الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقون يا أولي الألباب ” [البقرة : 197]حديث الاسبوع                                                                       حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ مُحَمَّدٍ : أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ : أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ ، عَنْ أَيُّوبَ وَكَثِيرِ بْنِ كَثِيرٍ ، يَزِيدُ أَحَدُهُمَا عَلَى الْآخَرِ ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ قَالَ : قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : يَرْحَمُ اللهُ أُمَّ إِسْمَاعِيلَ ، لَوْ تَرَكَتْ زَمْزَمَ أَوْ قَالَ : لَوْ لَمْ تَغْرِفْ مِنَ الْمَاءِ لَكَانَتْ عَيْنًا مَعِينًا ، وَأَقْبَلَ جُرْهُمُ ، فَقَالُوا : أَتَأْذَنِينَ أَنْ نَنْزِلَ عِنْدَكِ ؟ قَالَتْ : نَعَمْ ، وَلَا حَقَّ لَكُمْ فِي الْمَاءِ ، قَالُوا : نَعَمْ ." صحيح البخاري - كتاب الشرب والمساقاة - باب من رأى أن صاحب الحوض والقربة أحق بمائه       سورة البقرة

حديث الأسبوع

عن الأمانة العامة

اهتمت جامعة الوصل بندوة الحديث الشريف تلبية لحاجة الأمة في التطور والتقدم في أصعدة المعرفة والعلم، وخدمة للمجتمع. من هنا أشرفت لجنة الحديث الشريف في قسم أصول الدين على التحضير للندوة الأولى في العام الدراسي 2001-2002، وتشكلت لجنتها التحضيرية من السادة:

أ.د.حمزة المليباري، رئيس اللجنة. وعضوية: أ.د.الحارث الضاري. ود.محمد سعيد الأدلبي. و د.صالح يوسف معتوق. و د.محمد القرشي/ دائرة الشؤون والأوقاف الإسلامية/ دبي. والسيد محمد أحمد سليمان.

ونظراً لما لاقته الندوة الأولى من نجاح باهر، وبتوجيه من معالي السيد جمعة الماجد مؤسس جامعة الوصل ورئيس مجلس أمنائها؛ تقرر أن تعقد الندوة في كل عامين. فأشرفت لجنة الحديث في قسم أصول الدين على فعاليات الندوة الثاني، وتشكلت لجنتها التحضيرية من السادة:

أ.د. حمزة المليباري، رئيس اللجنة. وعضوية: أ.د. مكي بن أحمد أقلاينة. ود. عيادة الكبيسي. ود. قاسم علي سعد. ود. ولي الدين الندوي. و د. محمد القرشي/ دائرة الشؤون والأوقاف الإسلامية/ دبي.

المزيد

كلمة الأمين العام

أ.د. حمزة عبد الله المليباري الأمين العام  لندوة الحديث الشريف

أ.د. حمزة عبد الله المليباري
الأمين العام لندوة الحديث الشريف

الأَمَانَةُ العامَّةُ لِنَدْوَةِ الحَدِيثِ الشَّريفِ الدَّوْليَّةِ، في هَيْئَتِهَا الجديدةِ، بصَدَدِ التَّحضيرِ لِلنَّدْوَةِ الْعِلْمِيَّةِ الدَّوْلِيَّةِ العَاشِرَةِ، بعُنْوَانِ: (الأَمْنُ المائِيُّ في السُّنَّةِ النَّبَوِيَّةِ – الاسْتِرَاتِيجِيَّاتُ وَالـْمَقَاصِدُ-)، وَإنْ كَانَ مَوْضُوعُ الماءِ مَطْرُوحًا في الـمُؤْتَمرَاتِ الدَّوْليَّةِ،،

المزيد

الندوات

صورة الندوات

الرعاة